الرئيسية Slidershow الأخبار الأخبار العاجلة  

عدد المشاهدات :349
التميمي يطالب بلجنة تحقيق وتوفير حماية دولية للأسرى

رام الله: 2.4.2019

طالب السيد احمد التميمي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس دائرة حقوق والمجتمع المدني، بتشكيل لجنة تحقيق دولية وتوفير حماية فورية للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الذين يعانون من اعتداءات إجرامية تشنها بحقهم ما تسمى مصلحة السجون، المدعومة من قبل حكومة المستوطنين.

واضاف التميمي "ان الاعتداءات الاجرامية اليومية التي تمارسها ما تسمى مصلحة السجون بحق الاسرى الفلسطينيين، خاصة في سجني النقب وريمون، تنتهك كل القوانين والاتفاقيات الدولية وخاصة اتفاقية جينيف الرابعة، وتشكل تحديا للمجتمع الدولي ومؤسساته وقوانينه، ما يحتم على الهيئات الدولية أخذ مسؤولياتها تجاه هذه القوانين ومعاقبة سلطات الاحتلال على انتهاكها".

وأوضح التميمي "ان الأمور تجاوزت كل الخطوط الحمراء، بعد الاقتحامات المتواصلة لغرف الاسرى وإطلاق الرصاص الحي وقنابل الغاز عليهم وضربهم بالعصي، ما أدى الى وقوع العديد من الإصابات، الامر الذي يضع المجتمع الدولي وهيئاته امام خيارين لا ثالث لهما، الوقوف بوجه هذه السياسية الاجرامية، او التواطؤ معها".

داعيا الى "محاسبة سلطات الاحتلال وملاحقتها في محكمة الجنايات الدولية، مؤكدا ان القيادة الفلسطينية وعلى رأسها السيد الرئيس محمود عباس، ذاهبة الى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمة دولة الاحتلال على جرائمها وفي مقدمتها الجرائم بحق الاسرى".