الرئيسية الأخبار العاجلة الأخبار Slidershow  

عدد المشاهدات :108
طارق رضوان: زيارة وفد دائرة حقوق الانسان في منظمة التحرير الفلسطينية إلى البرلمان المصري تاريخية ومثمرة

القاهرة 11.8.2021

قال النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب، إن المجلس حريص على دعم القضية الفلسطينية، واستكمال الدور التاريخي للدولة المصرية ومؤسساتها تجاه القضية، واصفا زيارة وفد منظمة التحرير الفلسطينية أمس الأول، إلى المجلس بـ"المثمرة والتاريخية".

وأضاف رضوان في تصريحات لـ"الشروق": "ننطلق في مساندة الأشقاء الفلسطينيين من اعتبارات عدة، تحملها الروابط التاريخية والعروبية، والوفد الفلسطيني استشعر ذلك في المقابل، خلال زياراته للبرلمان أمس الأول، ونقل تحياته إلى البرلمان ورئيسه وقيادته، وللقيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي".

وذكر رضوان، أن القاهرة لم تتوان يوما عن نصرة القضية الفلسطينية، حيث واصلت دفاعها ومساندتها للشعب الفلسطيني، وتجدد الموقف المصري بعد الأحداث التي شهدتها غزة جراء الانتهاكات الإسرائيلية الأخيرة، مشيرا إلى تكلل الجهود المصرية للتوسط بين طرفي النزاع في التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار، يضمن عودة الهدوء من جديد إلى الساحة الفلسطينية.

من جانبه، أشاد عضو اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد سعيد التميمي، بحالة الحفاوة في الاستقبال من جانب قيادات البرلمان المصري، مشددا على تقدير الفلسطينيين ومنظمة التحرير للجهود التي بذلها الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخرا، ضمن مساعي الدولة المصرية لدعم القضية الفلسطينية.

وتابع التميمي في تصريحات صحفية، أن الوفد لمس مشاعرا صادقة من نواب البرلمان لتقديم الدعم وأوجه المساندة المختلفة للفلسطينيين، مشيرا إلى تلقي الوفد العديد من النصائح والإرشادات لمزيد من التعاون والتنسيق مع الجانب المصري، للاستفادة من خبرات القاهرة وثقلها في المنطقة العربية والإقليم بكامله.

ووفقا لبيان أصدرته لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب، أجري النائب طارق رضوان، جولة بوفد منظمة التحرير الفلسطينية الخاص بدائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني، برئاسة أحمد سعيد التميمي - عضو اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني (رئيس للوفد)، في أروقة مجلس النواب المصري، وقدم شرحًا لتاريخ مجلس النواب والمتحف الخاص به.

جاء ذلك بعد لقاء لجنة حقوق الإنسان بالوفد، الذي ضم كل من أحمد سعيد التميمي عضو اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني، وحسام عرفات وكيل دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني، وآلاء سمير مليطات مستشارة قانونية، ورزق الزعانين مستشار أول بمندوبية فلسطين، طارق فانوس مسؤول ملف التواصل مع وزارة الخارجية المصرية بسفارة فلسطين.